مركز تحميل الملفات



العودة   المنتديات > منتدى الأدب والشعر والنثر

« آخـــر الــمــواضــيــع »
         :: مانريـد الخبز والمـاي بس سالم ابو عــداي (آخر رد :أقبـــــال)       :: افضل انظمة انذار ضد الحريق (آخر رد :مازن محمد خالد)       :: افضل العروض علي اسعار كاميرات المراقبة (آخر رد :مازن محمد خالد)       :: الله اكبر ولله الحمد، حالات الإنتحار في الجيش الأمريكي تفوق قتلى المعارك (آخر رد :أقبـــــال)       :: اليوم انتصفت فيه العرب من العجم على ايدي ثوارالعراق -هنا نستقبل التهاني (آخر رد :أقبـــــال)       :: احدث سنترالات باناسونيك (آخر رد :مازن محمد خالد)       :: الدفاع الأمريكية: القوات المنسحبة من سوريا الى العراق ستعود الى امريكا (آخر رد :أقبـــــال)       :: وأمـا بنعمة ربك فحـدث (آخر رد :أقبـــــال)       :: من هنا مرّ الأتراك (آخر رد :محسن الفكي)       :: اللي يرش ايران بالمي ترشه بالدم -- والدليل القناصه (آخر رد :أقبـــــال)      

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-09-2005, 08:24 PM   #1
حيدر عثمان سعيد علي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
الدولة: china
المشاركات: 555
افتراضي اقرأوا معي لهذا الانسان المفجوع

الدكتور زكي مكي اسماعيل شاعر مرهف الاحساس ذو خصوبة شعرية متوهجة يتفذ بشعره الى اعماق الوجدان الانساني ويستقي صوره الشعرية من مشاهداته في حياته اليومية التي يعيشها
تحدث عن المرأة في الكثير من قصائده وفي كل منها عاشق ولهان بوح به الحب واضناه العشق يناجي المحبوبة ويعطيها ذوب نفسه وعصارة وجدانه
في كل ما كتبه من اشعار تلمس فيها نفساًصافية وعبيراً اخاذاً وسحراً خفياً يصل الى روحك قبل ان يصافح اسماعك فتمتلئ نفسك بسمو معانيها وجمال عباراتها وما فيها من حنين جارف يتميز به اهلنا في الشمال
صدرت له مجموعة شعرية باسم ارهاف في العام 1996 وتعتير قصيدة ارهاف التي جاءت المجموعة باسمها درة الديوان حيث امتحن فيها الشاعر ايما امتحان فأمتحن في صبره وعزبمته وكانت تلك القصيدة ذوب نفسه وعصارة وجدانه حيث عبر فيها ما ظل يعتمل في نفسه من الم حار وحزن كبير .... وما اقسى تلك الذكريات التي يثرها الطفل الغائب فتحفر في قلب الوالد اخدوداً من الحزن يصعب ردمه
ولا يفوتني ان اذكر ان هذه القصيدة كانت قد نالت الجائزة الاولى بتلفزيون الشرق الاوسط mbc من بين 3500 شاعراً من مختلف انحاء العالم العربي في العام 1996
الجدير بالذكر ان الشاعر زكي مكي اسماعيل من مواليد الغابه بالولاية الشمالية حاصل على درجة الدكتوراة في ادارة الاعمال
لنبدأ الان بقصيدة ارهاف

حيدر عثمان سعيد علي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-09-2005, 08:33 PM   #2
Guest
 
المشاركات: n/a
افتراضي

الأخ حيدر
تحياتي لك ...
أظن إنني قرأت لهذا الإنسان الجميل ... وإرهاف هذه ابنته التي توفيت بالدامر على ما أظن ... إن كانت هي فلا زالت هذه القصيدة ترن في مخيلتي ...
أتمنى أن تضيء لنا جانب من شاعرية هذا الفنان ...
ولك التحية مثنى وثلاث ورباع ...
  رد مع اقتباس
قديم 12-09-2005, 08:34 PM   #3
حيدر عثمان سعيد علي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
الدولة: china
المشاركات: 555
افتراضي

ارهاف
صوراً تمر بخاطري
حفلت بألوان البراءة والعفاف
ارهاف من شط الخليج ... الى المدائن والضفاف
ارهاف تبتدئ الشريط ... ارهاف في وسط الشريط
ارهاف خاتمة المطاف
ارهاف تمسك بالقلم ... وتحوم حول وريقة
تحبو اناملها وتضغط بارتجاف
ارهاف ترسم بطة ... ارهاف ترسم قطة
وهناك سرب من خراف
ارهاف اهديها كتاب ..
فتروح تملاؤه الرسوم من الغلاف الى الغلاف
ارهاف في ثوب الختان توشحت .. كعروس في ليل الزفاف
ارهاف تمطرني القبل
في كل بقعة من فمي .. فوق الجباه على الجبين
وتعيد دورتها على وجهي تقبل في طواف
ارهاف تشكو من شقيقتها وقد نشب الخلاف
( ايمان ) تضريها فتصرخ تستغيث
فأهم اضربها لها ..
ارهاف تمنعني فينفض الحلاف
***
ارهاف كانت تعشق المانجو على مر الفصول ...
لم يا ترى ؟؟؟
الأنه حمضي والاطفال للاحماض دوماً يعشقون ؟
ام انه كان يشبه لونها القمحي .. والخد الخجول ؟
لكنني الان ادركت السبب ..
ارهاف تعشقه يشابه حالها .. حال التجمد والسكون
فيه الشحوب وغضبة الاجل العجول
ولانه لون الجفاف اذا تمدد بالصحاري والسهول
ولانه لون الوداع لموسم ( الدرت ) الجميل على الحقول
ولأنه لون الرحيل لكل خير سوف يذهب او يزول
***
ارهاف كانت قمة في الذوق والكرم الاصيل
كانت كقامة كبرياء تعلو كأشجار النخيل
ارهاف كانت آية للطهر والخلق الجميل
كانت كضؤ الشمس منتشراًً تبعثر في الاصيل
والآن كسفت شمسها .. ازفت لتعلن بالرحيل
***
ارهاف كنت وعدتها يوماً ..
سأحضر في الصباح فواكهاً وكذا شرائح بسكويت
ونسيت احدى الحاجيات .. في زجمة الاسواق والعيش المميت
ارهاف تفحص كل كيس الحاجيات
ارهاف ترفض كل اشيائي تول " ابي .. ابيت "
بنتي تخاصمني تقول " غششتني " وانا نسيت
انا لم اغش صغيرتي لكني نسبت
كانت تعلمني الكثير .. ومن مناهلها ارتويت
كانت بحق كبيرة وانا الصغير بها اهتديت
ارهاف لن انساك ابداً ما حييت
***
ارهاف ما كانت كأطفال الفريق
كامن ملاحتها الرزانة والامانة والنعومة والشقيق
كانت تشبه بالازاهر والجواهر والعقيق
كانت اذا جاءت تريد حوائحاً ..
تدنو تخاطبني بأسلوب رقيق
فأضمها وتضمني .. ضم الصديق الى الصديق
" ابتي اريد اليسكويت احضره لي"
فألبي رغبتها بمشوار الطريق
***
ارهاف يا ذواقة لله درك من كنار
يا طفلة حذقة بفطرتها فنون الاختيار
كانت تنسق بين لون شريطها وقميصها
وحذائها .. حتى الجوارب والزرار
كانت تشد الانتباه .. وتعلم الذوق الصغار
كانت تميل الى الظرافة واللطافة والهزار
***
صور تمر بخاطري..
واراك يا ارهاف في حلل التفوق والفلاح
ارهاف في ( روب ) التخرج والنجاح
ارهاف ترعى مكتبي
كرئيسة ( للتيم ) تعمل بالمدائن والبطاح
ارهاف في ثوب الزفاف سعيدة
نشوى يزينها وشاح
ارهاف تمرح في حديقة بيتها
تلهو وابنتها ( صباح )
ارهاف يصحبها ( عصام ) شقيقها
ويعيدها عند الرواح
ارهاف واقعنا تجهم
اين المشارق والاضاءة والصباح ؟؟
ارهاف لن يجدي البكاء عليك .. لن يجدي النواح
ارهاف اودعناك للرحمن من اكبادنا ..
نبغي الشفاعة من جنابك والسماح
***
ارهاف بالمستشفى تشعر بالامان
ارهاف ترقص للطبيب وبين ساحات المكان
اطفال عنبرها الصغار يصفقون
ارهاف ترقص للجميع
وطبيبها ايضاً يصفق في حنان
اطفال عنبرها الصغار يرددون :
" يا سودان هنيئاً بالفتح المبين
من كوثر نبينا نغرف باليمين
وفي الجنات نتلمى وكل الخالدين "
عجبي لهم .. !
اشباح اطفال تموت ويرقصون !
بالجنة والشهداءرقصاً يحلمون ... وبالحنان
يا وحشتي ..
هي رقصة المذبوح من وجع الزمان !
هي رقصة الطير المرفرف للنعيم وللجنان
***
كانت تجود بكل ما يعطى اليها بلا جدال
ارهاف تهدي للطبيب فواكهاً
فيقول ( لا ) فتصر تدفنها جزاءاً في يديه
( خذها لرابعة او منال .. خذها لابنتك اعتدال )
فيجيبها " حسناً لاجلك واعتدال "
ويعود بعد قليل مبتسماً ليهديها عصبر البرتقال
***
ارهاف ترقد بالسرير عليلة
( ماما ) تشاهدها فتنهمر الدموع
ارهاف تمنع امها سيل الدموع
( اماه لا تبكي علي .. سأموت ان تبكي علي )
غدا ستنطفئ الشموع
ارهاف اكبر من عقول طفولة ..
فاقت حصافتها الجموع
والام تمسح دمعها وتقول ( هيا اضحكي حتى اكفكف للدموع )
عجبي لها .. !
ارهاف رغم قساوة الوجع المؤجج في الضلوع
ارهاف تختزن الدموع وتبسم !
ارهاف تختزن الدموع !
***
ارهاف لم نفرح صباح العيد مثل الاخرين
حزناً عليك صغيرتي .. لو تعلمين
ارهاف لم نذبح صباح العيد مثل الاخرين
هي سنة لله نذبحها على مر السنين
واليوم نتركها فداك حبيبتي
يا قسوة العدم اللعين ! يا قسوة العدم اللعين !
لا لحم لا حلوى ولا فستان يا محبوبتي
لا شيئ مما تشتهي ( ايمان ) او ما تشتهين
ابتاه يا ارهاف يعجز عن شراء البنسلين
اين الدراهم نفتديك حبيبتي لنوفر الترياق للداء المكين !!
والله نسأل ان يكفل سعينا ويتم نعمته عليك وتضحكين
ارهاف لم نشعر بعيد .. العيد يوم نراك نشوى تمرحين
ارهاف مهجتنا فداك شفاك رب العالمين
***
ارهاف جاء البنسلين
ارهاف نأمل في الشفاء
والكل يرفع بالاكف الى السماء
ارهاف ترشف للدواء
لكنه مسخ يؤرقها وداء
غشوا الدواء وغلفوا الاوهام
بالكرتون باعوها دواء !
عجبي لهم ( مافيا ) تتاجر
في حياة العالمين
وتدعي صنع الدواء
قتلوك يا ارهاف ( مافية ) الدواء
وارهاف تصرخ تستغيث
ارهاف تجهش بالبكاء
وتمزق الاكباد من هول النداء
فالله كان المستجيب حبيبتي
واختار قربك دوننا
طوبى لروحك في السماء
***
ارهاف التهب الجراح من التورم والرعاف
ارهاف انت صبورة ارهاف مثلك لا يخاف
كانت بحق شجاعة اقوى من السم الزعاف
السم يحصدها بكل قساوة .. ليزفها للقبر في زمن الجفاف
لكنها محبوبتي زفت الى الرضوان في ثوب الزفاف
***
ارهاف غفواًعن غيابي عن مقامك
ليلة الحدث الحزين
ما كنت قربك يا فتاتي لحظة الالم اللعين
الوحش ينهك جسمك المنهوك وانت ترددين :
( اماه .. بابا يا اماه ليتك تسمعين )
والأم قربك تستحيل الى شبح
قد اذهب الحدث العظيم ثباتها .. لله من فقد البنين
اماه تؤمن باليقين ... اماه يا ارهاف تؤمن باليقين
وانا كسارية الجبل .. الصوت اسمعه فيعصرني الالم
لكنني مكتوف يا ارهاف من حبل متين
والصوت ملء مسامعي
واجيب عفواً انها لارادة القدر المسطر بالجبين
ارهاف عفوا ًانني ما غيت عنك تعمداً
لكنه قدري اعذب من ورائك كل حين
والتف حولك مصطفى ورفاقه .. رابعة وزين العابدين
فهو الملاك بطبه وبعطفه .. بالحق زين العابدين
وسعوا بما في وسعهم .. فلهم جزاء المحسنين
ارهاف ينفذ امره .. نرضى ونحمد خاشعين
***
ارهاف لم ابخل بشئ
فلتمضي اشيائي الثمبنة للدواء
ارهاف تتلقفني الديون قرضتها ... املي اعجل للاميرة بالشفاء
اماه صيغتها فداك حبيبتي .. يا خير من يفدى ويجزى بالعطاء
ارهاف نطمع ان نراك طليقة .. ندعوا ونرفع بالاكف الى السماء
والحمد لله العظيم بما قضى .. ارهاف احتسبت فنعم الانتماء
***
ارهاف اقسم بالاله وعزة النصر المبين
ليلة رحيلك عشتها ما بين اضغاث ودين
كبدي تمزق عندها ... قلبي تحرق بالانين
كانت كأقسى ليلة في العمر...
منذ ولادتي حتى بلغت الاربعين
فالعين تدمع للحبيب ... تجود بالدمع السخين
والقلب يحزن درتي ... يهتز بالالم الدفين
والقول ما يرضي الاله ... والله يجزي الصابرين
والكل محزونون يا ارهاف مفجوعون ... لكن مؤمنين
***
لا عطر بعدك يا عروس ... ولا ابتهاج ولا جديد
لا شعر بعد اليوم ... يصدح بالنشيد
كنت العواطف بالحروف ... وكنت لي بيت القصيد
ارهاف كنت مخاض تجربتي على الدرب السعيد
والان ضاعت كلها يا درتي ... ضاع الوليد
***
ارهاف يا ارهاف احساسي... ويا كل الطموح
يا نجم سعدي في الحياة ... ونشوة الامل الصبوح
سميت باسمك كل شئ ... ما كنت اكتم او ابوح
كنت البراق لمهجتي ... يا صهوة الفرس الجموح
كانت تلازمني خطاك ... بخاطري جسد وروح
تربت يداك حبيبتي ... وسلمت من الم الجروح
ورجعت راضية الى جناته ... مرضية حفظت بلوح
لن نسخط الاقدار يا ارهاف ابداً لن ننوح
وهناك موعدنا النعيم حبيبتي ...
ما بين انهار وازهار واشجار تظللنا ودوح
حيدر عثمان سعيد علي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-09-2005, 08:48 PM   #4
حيدر عثمان سعيد علي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
الدولة: china
المشاركات: 555
افتراضي

اخي / بدر الدين بابكر
لك التحية
نعم انها ارهاف ابنته التي تمزق قلبه بوفاتها وقد صاغ كلمات تجبرنا على التوقف عندها نسأل الله الايري احد منا فقد فلذات الاكباد
حصلت على مجموعة شعريه له وسأحاول ان انقلها هنا لنقف جميعاً على احاسيس هذا الشاعر الكبير امد الله في عمره
لك شكري
حيدر عثمان سعيد علي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-09-2005, 08:55 PM   #5
عبدالماجد موسى
 
الصورة الرمزية عبدالماجد موسى
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
الدولة: لندن
المشاركات: 416
افتراضي رد

الأخ حيدر عثمان
لك التحية على هذا الاختيار الموفق للشاعر زكى مكى وانها فعلا صادقة ورائعة ومعبرة , وانه لمصاب جلل ولكنها سنة الحياة .
__________________
أينما أكون تكون كسلا وأينما تكون كسلا يكن الحب .
http://www.maktoobblog.com/majidmusa?mm=842694991
عبدالماجد موسى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-09-2005, 10:23 PM   #6
عطـــبراوى
رحمة الله عليك أبا روان
 
الصورة الرمزية عطـــبراوى
 
تاريخ التسجيل: May 2005
الدولة: في رحاب الله رحمة الله عليه
المشاركات: 3,014
افتراضي

الاخ حيدر .
قصيدة تمزق القلب .
حتى أسم البنت الله يرحمها قصيدة لحالو .
ارهاف .
ربنا يرحمها ..
__________________
----------------------------------------

الفرق بين العصيدة والمديدة قبضة دقيق
عطـــبراوى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 13-09-2005, 12:51 AM   #7
Nobi
 
الصورة الرمزية Nobi
 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: قلب الاحباب
المشاركات: 2,526
افتراضي

كلام رائع من ملهمه اروع

ربنا يصبره علي بلواه
ولا يفقده ولا يفقدكم عزيز
و يسكنها فسيح جناته

نوبي
__________________
كل عام و أنتم أقرب الي الله
Nobi غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 13-09-2005, 07:06 AM   #8
alhmbati
Guest
 
المشاركات: n/a
افتراضي

حيدر
والله فعلا كلام زول مفجوع
  رد مع اقتباس
قديم 13-09-2005, 04:59 PM   #9
Guest
 
المشاركات: n/a
افتراضي

الأخ حيدر ....
هذه القصيدة فطرت قلبي... لا شيء يعذبني مثل ألم هؤلاء الملائكة الصغار...

ارهاف ترقد بالسرير عليلة
( ماما ) تشاهدها فتنهمر الدموع
ارهاف تمنع امها سيل الدموع
( اماه لا تبكي علي .. سأموت ان تبكي علي )
غدا ستنطفئ الشموع
ارهاف اكبر من عقول طفولة ..
فاقت حصافتها الجموع
والام تمسح دمعها وتقول ( هيا اضحكي حتى اكفكف للدموع )
عجبي لها
ارهاف رغم قساوة الوجع المؤجج في الضلوع
ارهاف تختزن الدموع وتبسم
ارهاف تختزن الدموع

رحمها الله وجعلها شفاعة لأبويها...
تخيل مدى عذاب هذا الإنسان الرقيق ، إذا كنت أنا تعذبت أثناء قراءة القصيدة فما بالك بمن عايش رحيل فلذة كبده يوماً بيوم ولحظة بلحظة، ماذا حل بأمها التي عايشتها ... لا حول ولا قوة إلا بالله...
هذا الإنسان يرسم لنا الحادث بريشة فنان، أو يعيده لنا كفيلم تراجيدي متقن الإخراج، وقراءة القصيدة توحي لك بأنك تعرف هؤلاء الشخوص، وأنك عايشت ألم الصغيرة إرهاف ورحيلها...
اقترح أن تكتب عليها: ضعاف القلوب يمتنعون ...
  رد مع اقتباس
قديم 14-09-2005, 04:44 PM   #10
حيدر عثمان سعيد علي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
الدولة: china
المشاركات: 555
افتراضي

الاخوة /
alhmbati / Nob /عطـــبراوى /Abdelmajid
لكم الشكر على المرور
حيدر عثمان سعيد علي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 14-09-2005, 04:48 PM   #11
حيدر عثمان سعيد علي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
الدولة: china
المشاركات: 555
افتراضي

اخي / بدر الدين بابكر
ما قلته عين الحقيقة ( ضعاف القلوب يمتنعون )
حيدر عثمان سعيد علي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 14-09-2005, 05:14 PM   #12
حيدر عثمان سعيد علي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
الدولة: china
المشاركات: 555
افتراضي

الزمان : عام 1994
المناسبة : مرور عام على رحيل ارهاف
المكان : مدبنة الخبر _ المملكة العربية السعودية
هاهو عام ينقضي على رحيلها ولا زال اخدود الحزن محفوراً في سويداء قلب شاعرنا الدكتور / زكي مكي فيصوغ ذلك في قصيدة بعنوان عام مضى :

عام مضى

عام مضى
فؤادي تحول لونه ...
وابيض من هول المصاب
آه له القدر المسطر بالجبين
وكل الوان التجهم والعذاب
كيف استباح خيارنا ؟
ارهاف انضر ما حوته رياضنا ...
ثمراً وزهراً
واليوم ترجع للاله
تفوح في عليائه عبقاً وعطراً
واليوم تدخل في العباد ...
وفي الجنان نقية روحاً وطهراً
الحرف لن يوفيك يا ارهاف
مهما صغته شعراً ونثرا
عام مضى
ارهاف ها انذا رجعت الى الخليج الى الخبر
ارهاف ليتك ترجعين
او تذكرين صغيرتي هذا المكان ؟
حيث الولادة والبشارة والجنين
انثى تشابه للقمر ..
بدر تكور وجهها ..
حمداً لرب العالمين
ولدت بحاضرة الخليج عناية ونظافة
وتموت في وطن جريح !
ماتت اواصر وصله ..
بالحرب والفقر المهين
ما زلت اذكر سرب اطفال تغرد بالنشيد
رغم الجراح وقسوة الداء المكين
ظل الصغار يرددون :
" في حماك ربنا في سبيل ديننا "
با ويحهم قبضوا به .. !
ومضوا سبيل الاولين
ارهاف باتت في حماه كما تريد
هي والصغار رفاقها ..
هي والالوف الاخرين
باتوا جميعاً في الجنان يحلقون
******
******
حيدر عثمان سعيد علي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 14-09-2005, 06:19 PM   #13
حيدر عثمان سعيد علي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
الدولة: china
المشاركات: 555
افتراضي

متى ستعود ؟
للشاعر زكي مكي اسماعبل

متى ستعود يا ابتي
متى سنحقق الاملا ؟
متى ستعود يا ابتي
الينا نرشف العسلا ؟
فكم طال الفراق بنا
غياباً ليس محتملا
-------
ملاك العطف يا ابتي
راينا الحب في ذاتك
كساك المولى عافية
وحقق كل منياتك
تسلمنا هديتنا
وايضاً كل خيراتك
ولكن ما لها طعم
بدونك وابتساماتك
---
متى ستعود يا ابتي
وتمطرنا بقبلاتك
متى سنوزع الحلوى
سروراً في ملاقاتك ؟
متى سنعلق الزينات
يا ابتي بحجراتك ؟
زماناً لم تشاهدنا
ولم تفرح بنياتك
وتسأل عن حوائجنا
ونحن نريد كلماتك
سئمنا المال والدولار
لا نبغي سوى ذاتك
--------
--------
حيدر عثمان سعيد علي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 14-09-2005, 06:34 PM   #14
حيدر عثمان سعيد علي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
الدولة: china
المشاركات: 555
افتراضي

رسائل الىمغترب

الرسالة الاولى

سلام من ربى بلدي
وفيض من تحياتي
وانفاسي احملها
اليك ببعض ابياتي
فلا هذا بأسلوبي
ولا هذي عباراتي
واعلم لست شاعرة
ولا الشعراء من ذاتي
هي الايام استاذي
تسطر انطباعاتي
فاني اليوم باكية
وهذا الشعر اناتي
اردده بلا امل
اضمد في جراحاتي
واخفي الحزن عن امي
اكتم كل عبراتي
فكم امسية واجمة
اكفكف سيل دمعاتي
وامسك برهة قلمي
اجرجر في قصاصاتي
احملها بأبيات
تسوق اليك مأساتي
فكنت الماء لي حباً
وكنت بطل رواياتي
واذكر كم تحدثني
عن المستقبل الآتي
عن الدنيا بفرحتها
تحقق كل منياتي
واني كل ما تصبو
الى الاعماق والذات
وفي شغف تقبلني
وامسك عنك قبلاتي
فتذعر ثم تحضنني
وترشف عذب كأساتي
واذكر قبل ان تمضي
تشوق الى ملاقاتي
اتذكر ذاك يا صحبي ؟
اتذكر انفعالاتي ؟
اتذكر كم تخادعني ؟
اتذكر كل جولاتي ؟
وبعد المال يا صحبي
تفكر في مجافاتي
وعند العرس تلفظني
لانك نلت قبلاتي ٍٍ
وتبحث انت عن طهر
الى المستقبل الآتي
وتتركني لمجهول
لأغرق في خيالاتي
وداعاً ماضي ايامي
وداعاً عهد ازماني
فلن القاك في دربي
وذي اخر رسالاتي
واسمي انت تعرفه
وتعرف كل كلماتي
**********
حيدر عثمان سعيد علي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 14-09-2005, 06:43 PM   #15
حيدر عثمان سعيد علي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
الدولة: china
المشاركات: 555
افتراضي

[color=#333300]الرسالة الثانية

لا تستفز مشاعري
فانا مطهرة طهور
لا تفتخر يا سيدي
لا يستبد بك الغرور
فالدهر بعد نعيمه
بالعز اياماً يجور
لا لا تدنس عفتي
فأنا البرآءة والزهور
ما قلت ليس حقيقة
بل انه كذب وجور
عار عليك تذمني
كي تستحب لمن تزور
تباً لوجهك مرة
بل الف مرة يا حقي
انا لا اخط رسالتي
طلباً لعطف او شعور
فالحب سلطان العفاف
لا يستنير بغير نور
والنور منبعه القلوب
لا نرتجيه من الصخور
يبغي الحياة كريمة
والعيش في دنيا السرور
فالحب في همس الرياح
على الفراشة والزهور
في كل خفقة كائن
بين المرافئ والثغور
كم كنت احسب انني
قد فزت بالرجل الغيور
يحفظ الي مودتي
ويحبني ابد الدهور
لا من يظن سعادة
تأتي بمال او مهور
او انها قارورة
فاحت بها كل العطور
انا لا اريدك هكذا
تقضي الحياة بلا شعور
فالحب في لب الفتى
لا في المظاهر والقشور
[/color
]
قد فزت بالرجل الغيور
حيدر عثمان سعيد علي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-10-2005, 07:12 PM   #16
Guest
 
المشاركات: n/a
افتراضي

فوق
و رمضان كريم
  رد مع اقتباس
قديم 09-10-2005, 08:46 PM   #17
شوشتا
 
الصورة الرمزية شوشتا
 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
الدولة: أبو ظبي
المشاركات: 1,495
افتراضي



لك التحيات الغوالى..........
الشكر على هذا الحزن النبيل والروعة ............
وما اجمل الكلمة حين تاتيك بلون الصدق ..........

وقفت كثيرا عند حزن الشاعر في ابنته .......... والذي عبر فيه بصدق عن حزنه في فقيدته ارهاف
__________________
الان عرفت لماذا ان الاحمر لون الجرح النازف اشرف من كل الالوان
شوشتا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-10-2005, 11:07 PM   #18
نورا
Guest
 
المشاركات: n/a
افتراضي

مررت من هنا فانشطر قلبي :cry: :cry:
  رد مع اقتباس
قديم 10-10-2005, 01:09 PM   #19
SHIBKA
 
الصورة الرمزية SHIBKA
 
تاريخ التسجيل: Sep 2005
الدولة: QATAR
المشاركات: 4,062
افتراضي

استاذي حيدر
ارهاف لا اعرفها ولكني احببتها من وصف ابيها لها وتالمت بمرضها وفرحت برقصها في المستشفي مع من في سنها وابستمت يوم اعطت الدكتور التفاخة لابنته وفجعت يوم موتها
ربنا يصبر امها وابوها علي فراقها

اليوم هي بعد مرور عام هي في الجنة مع امثالها

ربنا يعين اهلها علي فراقها

ياااااااااااااااارب
SHIBKA غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-10-2005, 02:13 PM   #20
عطـــبراوى
رحمة الله عليك أبا روان
 
الصورة الرمزية عطـــبراوى
 
تاريخ التسجيل: May 2005
الدولة: في رحاب الله رحمة الله عليه
المشاركات: 3,014
افتراضي

حيدر سلام ..
ياخى الزول ده كلامو رائع جدا جدا . وأنا ناسخ القصيدة دى وقريتها
كم مرة فى البيت وصورتها أديتها صديقى محب الشعر فبكى عندما
قرأها . وكذلك الرد عليها .
هل تدلنى على مكان وجود ديوانه ؟ أقصد هل متواجد بالسوق ؟
وهل اسمه ( ارهاف ) ..
__________________
----------------------------------------

الفرق بين العصيدة والمديدة قبضة دقيق
عطـــبراوى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 24-05-2013, 11:51 PM   #21
ود الشيخ
عودوا طيفا أو خيالاً وكلموني
 
الصورة الرمزية ود الشيخ
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 31,806
افتراضي رد: اقرأوا معي لهذا الانسان المفجوع

. .
ود الشيخ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 25-05-2013, 03:13 AM   #22
أخو أشجان
 
الصورة الرمزية أخو أشجان
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
الدولة: saudi arabia
المشاركات: 3,636
افتراضي رد: اقرأوا معي لهذا الانسان المفجوع

شكراً لرفع البوست يا ود الشيخ ..
و الرحمة لإرهاف و لأخونا عطبرواي
نسأل الله ان يكونو في جنات النعيم
آمين ..
__________________
اللهم أرحم الحاجة كتيرة بنت طه
أخو أشجان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:24 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اوف لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها .