مركز تحميل الملفات



العودة   المنتديات > منتدى الأدب والشعر والنثر

« آخـــر الــمــواضــيــع »
         :: اصلاحات حكومية - شدة لاتحلين وقرصة لاتثلمين واكلي لما تشبعين (آخر رد :أقبـــــال)       :: ممثل خامنئي: على الحشد اقتلاع حارقي قنصليتنا بالنجف (آخر رد :أقبـــــال)       :: الليل واخرو (آخر رد :ود الشيخ)       :: مانريـد الخبز والمـاي بس سالم ابو عــداي (آخر رد :أقبـــــال)       :: افضل انظمة انذار ضد الحريق (آخر رد :مازن محمد خالد)       :: افضل العروض علي اسعار كاميرات المراقبة (آخر رد :مازن محمد خالد)       :: الله اكبر ولله الحمد، حالات الإنتحار في الجيش الأمريكي تفوق قتلى المعارك (آخر رد :أقبـــــال)       :: اليوم انتصفت فيه العرب من العجم على ايدي ثوارالعراق -هنا نستقبل التهاني (آخر رد :أقبـــــال)       :: احدث سنترالات باناسونيك (آخر رد :مازن محمد خالد)       :: الدفاع الأمريكية: القوات المنسحبة من سوريا الى العراق ستعود الى امريكا (آخر رد :أقبـــــال)      

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-07-2013, 12:15 AM   #1
عزام حسن فرح
 
الصورة الرمزية عزام حسن فرح
 
تاريخ التسجيل: Jul 2013
الدولة: دَولة قطر
المشاركات: 61
افتراضي قرأت

[1]

إسم الكتاب: حِكايات كانتري السودانِية (Sudan Canterbury Tales)
إسم الكاتب: دونالد هولى
ترجمة: محمد أحمد الخضر
الطبعة الثانية 2007م/الناشِر: مركز عبدالكريم ميرغني الثقافي/أُم دُرمان.
يقع الكتاب –المترجم للعربية- في 481 صفحة من القطع المُتَوسِطة.

يقول المُترجم في مُقدمتهِ (ص7/سطر5): [(...) استلهم دونالد هولى فكرة الكتاب من "حكاوي كنتربيري" Canterbury Tales الشهيرة" وهى مجموعة من القصص ألفها الشاعر الإنجليزى جفرى تشوسر Geoffrey Chaucer باللغة الأنجليزية الوسيطة التي نسبت إليه فيما بعد، وشاع استعمالها في الفترة ما بين 1100 - 1485م ، وتعد هذه الحكاوى من روائع الأدب الغربي.]

يقول المؤلِف في مقدمتهِ (ص9): [لقد خطرت لى منذ فترة فكرة جمع عدد من القصص التي رواها بعض الرجال والنساء الذين عملوا بالسودان أثناء الحكم الإنجليزى المصري خلال الفترة من عام 1898 حتى عام 1956م. ودار بخلدى ما يشبة "حكاوى كنتربري" (Canterbury Tales) حيث يقوم الأشخاص بسرد قصصهم من خلفية عملهم بالسودان (...)]

وبِالمؤلَف عدد 21 قصة مُعَنْونة:
- حكاية الضابط الإداري يوم الإنتخابات في أم بطيخ.
- حِكاية مُفَتِش الزراعة.
- حِكاية الطفل.
- حِكاية مُفَتِش المركز.
- حِكاية الطبيب.
- حِكاية التربوي.
- حِكاية مهنْدِسة الجيولوجْيا.
- حِكاية القاضي.
- حِكاية الراهِبة.
- حِكاية مُفَتِش مركز النِوير.
- حِكاية المُمَرِضة.
- حِكاية مُوَظف السِكة حَديد.
- حِكاية الطالِبة.
- حِكاية الجُنْدي.
- حِكاية مُهنْدِس المِساحة.
- حِكاية جيلين.
- حِكاية مُحاضِر الجامِعة.
- حِكاية مُفَتِش البَيْطَري.
- حِكاية الزَوْجة.
- حِكاية عالِم الحَيوان (كما رَوتها أرْملتهِ ليزلي لِويس).
- حِكاية الحفيدة.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
يُمْكِن الحُصول على الكِتاب مِن:
[مروي بوكشوب] شارِع البرلمان/الخُرْطوم/السودان/ ص.ب 2381/
هواتِف:
83776571
83773435
83773734
www.marawibookshop.com
(العِنْوان أعلاه مُدَون على ديباجة/مُلصَق بِغِلاف الكِتاب الخلْفي)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عِنْوان الناشِر:
مركز عبدالكريم ميرغني/أُم دُرْمان/السودان
هاتِف: 552638 (249.11)
فاكس: 775435 (249.11)
karimcult@yahoo.com

عزام حسن فرح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 13-07-2013, 03:27 PM   #2
عزام حسن فرح
 
الصورة الرمزية عزام حسن فرح
 
تاريخ التسجيل: Jul 2013
الدولة: دَولة قطر
المشاركات: 61
افتراضي رد: قرأت

[2]

إسم الكِتاب (الرِواية): الرّمْزُ المفْقود The Lost Symbol
إسم الكاتِب (المؤلِف): دان براوُن.
الناشِر: الدار العربية للعلوم ناشرون-بيروت
الطبعة الأولى 2010م

دار الحِوار التالي (في صفحة رقم 195 ):
(المشهد: في إحدى غُرف متحف الكابيتول السرية، حِوار بَين بطل الرِواية البروفيسور " روبرت لانغدون " والماسوني " وارن بيلامي ")
- بيلامي: هل ترى تمثال موسى؟
نظر لانغدون إلى تمثال موسى وأجاب: أجل.
- بيلامي: لديه قرنان
- لانغدون: أرى ذلك.
- بيلامي: ولكن هل تعلم لماذا؟

كمعظم الأساتذة، لم يشأ لانغدون أن يتلقّى محاضرة. فتمثال موسى المنتصب فوقهما لديه قرنان، وكذلك آلاف الصور المسيحية لموسى، وذلك للسبب نفسه، ألا وهو سوء ترجمة سفر الخروج. فالنصّ العبري الأصلي يُظهر أن لموسى "كاران أور باناف"، أي بشرة وجه تشعّ بالنور. ولكن حين وضعت الكنسية الكاثوليكية الرومانية الترجمة اللاتينية الرسمية للكتاب المقدّس، أساءت ترجمة وصف موسى، وجعلته "cornuta esset facies suya"، أي "لوجهه قرنان". ومن تلك اللحظة، راح الفنّانون والنحّاتون يصوّرون موسى بقرنين، خوفاً من التعرّض للملاحقة إن لم يتّبعوا حرفيّة الكتاب المقدس.

- لانغدون: إنه خطأ بسيط/ خطأ ترجمة ارتكبه سان جيروم عام اربعمئة للميلاد تقريباً.


ــــــــــــــــــــــــــــــ
1- تِمثال موسى لمايكل أنجِلو - كاترائية سان بيتر في روما: (أنظر الدقيقة 29؛3 بِالفيديو)

2- سانت جيروم: http://mb-soft.com/believe/tanm/jerome.htm
عزام حسن فرح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:45 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اوف لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها .