مركز تحميل الملفات



العودة   المنتديات > منتدى الأدب والشعر والنثر

« آخـــر الــمــواضــيــع »
         :: إفـــقـدتك (آخر رد :بشير التوم إبراهيم)       :: 336 سوداني في السجون السعودية مدانين بجرائم السحر والشعوذة (آخر رد :الفاتح الخير)       :: 3 فقط لاغير (آخر رد :محاسن النور)       :: سودانى تطلق خدمة جديدة (آخر رد :زهرة الروض الظليل)       :: لأنهم بـ لأنها ,ولأنها بـ لأنهم (آخر رد :الفاتح خليفة)       :: عانس أفندي ( أسن الرجل ولم يتزوج ) (آخر رد :ود الشيخ)       :: مسرحيتي / تفتيش و تهميش & مركب الشيخ برغوث - جماعة المسرح السوداني بدولة قطر (آخر رد :أحمد مرسال)       :: إفـتقــدتك (آخر رد :بشير التوم إبراهيم)       :: صبايا الخير (آخر رد :نزار العمدة)       :: أبرز عناوين صحف الخرطوم الصادرة يوم 27/8/2014 (آخر رد :محسن الفكي)      

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-10-2008, 08:40 AM   #1
mohalnour2010
 
الصورة الرمزية mohalnour2010
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
الدولة: جدة - المملكة العربية السعودية
العمر: 39
المشاركات: 34
إرسال رسالة عبر MSN إلى mohalnour2010 إرسال رسالة عبر Yahoo إلى mohalnour2010 إرسال رسالة عبر Skype إلى mohalnour2010
افتراضي أجمل القصائد التي تدعو إلى التفاؤل

من أروع القصائد التي تدعوا إلى التفاؤل والإقبال على الحياة
قصيدة للشاعر أيليا أبوماضي وهي بعنوان فلسفة الحياة والتي درسناها سابقاً
في المرحلة الأبتدائية بأسم كُن جميلاً ترى الوجود جميلا

أيها الشاكي ومابك داء كيف تغدو إذا غدوت عليلا
إن شر الجناة في الأرض نفس تتوقى قبل الرحيل الرحيلا
وترى الشوك فوق الورود وتعمى أن ترى فوقها الندى أكليلا
هو عبء على الحياة ثقيل من يظن الحياة عبئا ثقيلا
والذي نفسه بغير جمال لايرى في الوجود شيئا جميلا
ليس أشقى ممن يرى العيش مرا ويظن اللذات فيه فضولا
أحكم الناس في الحياة أناس عللوها فأحسنوا التعليلا
فتمتع بالصبح مادمت فيه لا تخف أن يزول حتى يزولا
وإذا ما أظل رأسك هم قصر البحث فيه كي لا يطولا
أدركت كنهها طيور الروابي فمن العار أن تظل جهولا
ما تراها والحقل ملك سواها أتخذت فيه مسرحا ومقيلا
تتغنى والصقر قد ملك الجو عليها والصائدون السبيلا
تتغنى وقد رأيت بعضها يؤخذ حيا والبعض يقضى قتيلا
تتغنى وعمرها بعض عام أفتبكي وقد تعيش طويلا
فهي فوق الغصون في الفجر تتلو سور الوجد والهوى ترتيلا
وهي طورا على الثرى واقعات تلقط الحب أو تجر الذيولا
كلما أمسك الغصون سكون صفقت للغصون حتى تميلا
فإذا ذهب الأصيل للروابي وقفت فوقها تناجي الأصيلا
فأطلب اللهو مثلما تطلب الأطيار عند الهجير ظلا ظليلا
وتعلم حب الطليعة منها وأترك القال للورى والقيلا
فالذي يتقى العواذل يلقى كل حين في كل شخص عذولا
أنت للأرض أولا وأخير كنت ملكا أو عبدا ذليلا
لا خلود تحت السماء لحي فلماذا تراود المستحيلا
كل نجم إلى الأفول ولكن آفة النجم أن يخاف الأفولا
غاية الورد في الرياض ذبول كن حكيما وأسبق إليه الذبولا
وإذا ما وجدت في الأرض ظلا فتفيأ به إلى أن يحولا
وتوقع إذا السماء اكفهرت مطرا في السهولا
قل لقوم يستنزفون المأقي هل شفيتم من البكاء غليلا
ما أتينا إلى الدنيا لنشقى فأريحوا أهل العقول العقولا
كل من يجمع الهموم عليه أخذته الهموم أخذا وبيلا
كن هزارا في عشه يتغني ومع الكبل لا يبالي الكبولا
لا غرابا يطارد الدود في الأرض ويوما في الليل يبكي الطلولا
كن غديرا يسير في الأرض رقراقا فيسقي من جانبيه الحقولا
تستحم النجوم فيه ويلقى كل شخص وكل شيء مثيلا
لا وعاء يقيد الماء حتى تستحل المياه فيه وحولا
كن مع الفجر نسمة توسع الأزهار شما وتارة تقبيلا
لا سموما من السوافي اللواتي تملأ الأرض في الظلام عويلا
ومع الليل كوكبا يؤنس الغابات والنهر والروبى والسهولا
لا دجى يكره العوالم والناس فيلقي على الجميع سدولا
أيها الشاكي وما بك داء كن جميلا ترى الوجود جميلا
__________________

إننا نحب الورد رغم الأشواك التي تعانقه وهكذا الحياة

جزيرة الفيل الأصالة والعراقة

mohalnour2010 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:25 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اوف لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها .